بعد انفجار الوضع في إب ومقتل وكيل المحافظة.. من هو الطرف المسيطر حتى الآن؟

 افادت مصادر محلية واعلامية متطابقة اليوم الاثنين، بمقتل قيادي حوثي بارز في اشتباكات عنيفة داخلية بين الحوثيين في محافظة إب (وسط اليمن).


  وقالت مصادر اخبار الساعة إن وكيل محافظة إب "اسماعيل عبدالقادر سفيان" قتل واصيب آخرون في اشتباكات عنيفة اندلعت بين قيادات حوثية وسط مدينة إب.

 

 


 وبحسب المصادر فإن  الاشتباكات دارت بين جماعتين تتبعان القياديين والمسئولين الامنيين أبوبكر شاكر بابكر، وجبريل محمد سفيان (من اسرة وكيل المحافظة)، ورشيد السقاف من اسرة مدير أمن المحافظة، إثر خلافات بينهم، واتهامات بالفساد  بين مدير أمن مديرية الظهار، أبو بكر شاكر، ومدير قسم شرطة 17 يوليو القيادي الحوثي، جبريل محمد سفيان.


واندلعت الاشتباكات امام قسم شرطة الحافي ووصلت إلى شارع تعز وسط المدينة ،اسفرت عن مقتل الوكيل سفيان.


وشاركت في الاشتباكات قوات من الأمن العام والأمن الخاص، وجرى خلالها استخدام الأسلحة الرشاشة المتوسطة والخفيفة ، ما خلق حالة من الرعب لدى المواطنيين وتسبب في توقف الحركة واغلاق المحال التجارية القريبة.


 وافادت انباء واردة من إب ان الاتهامات في مقتل وكيل المحافظة موجهة إلى ابو بكر شاكر بابكر ورشيد السقاف.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص