ميركل: اتفاقية التأشيرات التركية تحتاج لمزيد من الوقت

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، اليوم الأربعاء، إنها غير قلقة على مصير اتفاقية المهاجرين بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، لكنها قالت إن المزيد من الوقت مطلوب للتغلب على الخلافات مع أنقرة بشأن دخول الأتراك أوروبا دون تأشيرات.
ويحاول الاتحاد الحفاظ على الاتفاق الذي ينص على السماح للأتراك بدخول دول التكتل دون تأشيرات مقابل استمرار تركيا في منع المهاجرين غير الشرعيين من الوصول لأوروبا عبر شواطئها.
وتقول الجماعات الحقوقية إن أنقرة تستخدم هذه القوانين لقمع المعارضة، إلا أن تركيا تقول إنها تحتاج لتلك القوانين لمحاربة التهديدات القادمة من تنظيم داعش ومن الأكراد.
وقالت ميركل بعد اجتماع للحكومة "لست قلقة، لكن فقط نحتاج المزيد من الوقت".
وأيدت المستشارة الألمانية الاتفاق، قائلة إنه سيساعد في كبح تدفق المهاجرين إلى القارة الأوروبية بعد دخول أكثر من مليون لاجئ ألمانيا العام الماضي. ويتهم منتقدون ميركل بتخفيف موقفها تجاه سجل حقوق الإنسان في تركيا المرشحة لعضوية الاتحاد بهدف إنقاذ الاتفاق

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص